موبايلي .. عالمٌ من احتيالي !

قياسي

عندما كنتُ أسمع مسبقًا عبارة ” موبايلي .. عالمٌ من احتيالي ” كنتُ أتوهّم بأنّ الاحتيال هو من النَّوعِ المدسوسِ فقط ولم أكن أتخيَّل بتاتًا بأننّي في يومٍ ما سوف أكون ضمن الآلاف الَّذين تخدعـهم شركات الاتصالات يوميًا وليس لهم حولٌ ولا قوّة ولا سند !.

وعندما تعرَّضت لهذا الاحتيال ، اكتشفتُ وقاحة شركات الاتِّصالات لدينا في النَّصب على عملائها ، من يحمينا ويقاضيهم ؟! ، لا أحد .. نحن نعيش في عالمٍ ثالث حيث يُستهلك العميل حتّى أذنيه ، وتُعقد الصفقات غير القانونيّة بين الشركات ذات الهدف الواحد ، وتُعلن المؤسسات عن عروضٍ وهميّة كاذبة ، بغرض ابتلاع أكبر قدرٍ ممكن من أموال النَّاس ، والأدهى .. الأدهى هو عدم وجود جهةٍ مسؤولة عن مقاضاة الشركات واسترداد حقوق الإنسان .

هل نقاطعهم ؟!
نقاطع من .. ونذهب إلى من .. وشركات الاتّصالات كلّها عندنا سواء ، هل نقاطع الاتِّصال بيننا ؟

.
.

الجميع يعرف عرض شركة موبايلي ، اشتري بطاقةً مسبوقة الدفع بـ 90 ريال واحصل على 40 ريال مجَّانًا .. اشتري بطاقةً بـ 60 ريال واحصل على كذه وكذه مجانًا .. إلخ .

قبل شهرٍ من الآن ، قمتُ بشراء بطاقات مسبقة الدفع من موبايلي بقيمة 200 ريال بغرض استخدامها لتفعيل باقة الإنترنت 5جيجابايت ، وعندما أنهيت شحن 170 ريال .. ظهر لي في الرصيد 220 ريال أو تزيد فتوقفتُ عن الشحن وقمتُ بتفعيل الباقة ، فلم تُفعّل ، حاولتُ مرارًا وتكرارًا دون أيّ جدوى فيئست .. وأنا أحتاج إلى الإنترنت حاجتي للهواء والماء بسبب ظروف دراستي .

ذهب أخي إلى أحد فروع شركة موبايلي ، أخبره الموظَّف بأنّ هناك خللٌ ما وأنَّ الكمبيوتر يظهر لديه بأنّني قمتُ بشحن الشريحة قبل 4 شهور من تلك اللحظة  ! .. سأله أخي عن الحل ، فأخبره بأن أقوم بشحن بطاقةٍ إضافيّة !!! .

بلعتها ، شحنتُ الشريحة بـ 30 ريال أيضًا ، وعندما قمتُ بتفعيل الخدمة .. بقيت لديّ في الشريحة 35 ريال تقريبًا – ابتلعتها السماء بعد ذلك ! – .

يومان فقط أو أقلّ وتعطَّل مودم الكونّكت خاصّتي تمامًا 😦 ، كان الجهاز قد بدأ بالتخريف قبل شهرٍ من ذلك الوقت ولم أكن أستطيع الذهاب به إلى الشركة لأنّ شهادة الضمان لديّ تنتهي بعد 3 شهورٍ فقط من شراء الجهاز الَّذي عمره 11 شهرًا تقريبًا .

ذهب أبي إلى فرع موبايلي الرئيسي في التحليّة بغرض محاولة إصلاح المودم التالف ، قال له الفنّي / ضمان الجهاز يسري لمدّة عامٍ كامل .. لو كنتَ أحضرتَه قبل شهرٍ من الآن !!.

آآآآآآآآه ..

كيف يكون الضمان لمدَّة عامٍ كامل ، ويسجلون لي في الشهادة بأنّ الضمان ينتهي بعد 3 شهورٍ فقط .. كيف !! .

بالأمس فقط ، اشتريتُ بطاقات شحن مسبقة الدفع بما قيمته 200 ريال ، وقبل أن أنهي الشحن ، ظهر لي ما يزيد عن المئتين في الشاشة .. حاولتُ تفعيل الخدمة ولم أفلح ، فطنتُ إلى أنّ هذا هو ذاتُه ما حدث قبل شهرٍ من الآن ، واستنتجتُ – يالغبائي ! – بأنّ الكمبيوتر لا يعترف بالزيادات المدفوعة في بطاقات الشحن وأنّها عروضٌ شكليّة وكاذبة فقط بدليل أنّني عندما أنهيتُ شحن جميع البطاقات ، تفعَّلتِ الخدمة سريعًا !.

غيب يا قط .. العب يا فأر ، هل تلعب جمعية حماية المستهلك وشركات الاتصالات في السعوديّة هذه اللعبة التعيسة ؟!.

من لنا غير الله ؟

.

.

يا الله ، حسبنا أنتَ فيهم ونعم الوكيل

Advertisements

6 responses »

  1. قطاع الأتصالات عندنا بالسعودية فاشل بجميع المقاييس.
    لما يحتويه من إحتيالات و غسل للعقول. وما أقول إلا حسبنا الله و نعم الوكيل.

  2. لكن الحقيقة ان موبايلي رحمة مقارنة بالاتصالات السعودية !

    موبايلي تعامل العميل كعميل .. الاتصالات تعامله كبنك مالي يجب ان يستنزف..!

    كما قال احمد : قطاع الاتصالات كله يحتاج تعديل .. حتى الدي اس ال

  3. تعيشي وتشوفي اكثر من كذا 🙂
    احس ان النصب والاحتيال ما راح يتوقف وراح يستمر اذا ما تصرّف احد ..

    للأسف اننا نحتاج للتواصل والا كنا قاطعنا تلك الشركات 🙂

  4. يا أخي صاحب الموضوع كلنا يعرف
    ان الرضيد الاضافي للشحن يكون للمكالمات فقط
    وليس لتفعيل باقات
    ولا تصب غضبك على موبايلي في موضوع لم تتأكد منه
    انا لاادافع عن موبايلي
    بس ادافع عنها لانها هي الوحيدة التي جعلت من شركة الاتصالات
    تعدل مسارها عندما كانت تحتقر العميل وتسلب حقه

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s